في رحاب المجد بقلم بنت السريان

أضف رد جديد
بنت السريان
أديبة وشاعرة
أديبة وشاعرة
مشاركات: 16824
اشترك في: السبت يونيو 05, 2010 11:51 am

في رحاب المجد بقلم بنت السريان

مشاركة بواسطة بنت السريان »

في رحاب المجدأبونا متى
بقلم بنت السريان
بنت بيت زبدى
سعاد اسطيفان

إيـــه ابونا متى كما بكت مريمـ ومرتا لعازر
أخاهمــا بكيتــــك ياأخـــي بانسحاق القلــــب
وكـــم طلبـت أن تعبــر عنـــك هذه المحنـــة
لكــــن كانــت لا مشيئتنا بل مشيئـــــة الـرب
فنــــــم قـــــــرير العين فــــي مثواك الأخير
وأرح نفسك مــــــــن مــــرضٍ ومـــن تعـب
لــــم يكـــن فـــي الحسبان رحيلـــك سريعــاً
هــــــادم اللــــــذات اختطفــــك ولـــم يهــب
جرّعنــا فراقــك ا لمــــــــرّ الامــــــــــــــه
تاركـا فـــــــي القلــــب حسراتٍ تنحـــــب
دمـــــــع العيــــــــن تحجَّــــــــــر مستغرباً ـ
كيـــف صمــــت ذلك الصوت العـــــــذب
نجـــم مـــن أل البنــــاء لمــــــــع زمنــــــاً
هـوى سريعـاً آخــــــذا منــــــــــا العجــــب
لـــم يشكُ مـــــن أمــــر متعــــــبٍ إنّمـــــــا
أضاء باحـــة الكنيســة ودربـــــأ مغتـــــرب
واليــــوم أصبح في باحـــة الكنيسة مرقــهد
لمن كـــان يتمنى الموت فـــي بيت الــرب
كـــــم رفعــت الذبيحـــة بيديــك مسبحـــاً
تحــوّل الخبزجسدا والخمر دمـاً للــــرب
ربّاه ربّـاه لطفــــا بإبينــــــا متى كاهنـــاً
غمــــــر شعبـــــه بأجلى معانيَ الحــــب
ساررحلـــة العمـــــــر أعوامــا يحملها
بقناعـــة ولـــم يتأفــــــف مــــــــن تعــب
بيعـــــــة أم النـــــــــــور شهدت متألمـة
دمــــــوع نيقوديمــوس الأغلى من ذهب
فــــي تأبينـه ترك لنـــا مذكّـــــرًة تحكي
عن أبينــــا متى وتبتلـه في طاعة للرب
أيـا شمعــة يبقـــــى نورهــا مشعــــــاً
فــي بيعـــــــــة السريان قبساً للشعــــب
وداعــاً أخـــي أبونا متي فحبــــــك باق
بقلـــوب شعبـــك فـــي الشرق والغرب
سنلحـق بـك يومـا فاتـــرك لنــــــــــــا
بقربك ركنا إننـــا سائرون على الدرب
إهنــــأ بمثــــــــواك فـي كنيستك فرحاً
تحقيــــــق مــــــا تمنيتــه من حقـــــبِ
كأني بيــــوم وداعك كان عرس جمع
بين الحزن والفرح فـي محضر الرب
وأنت العريس وبين الزغاريدأهدتك
كنيسة أم النورللسماء عربون حب

الله محبة صورة
بنت السريان
سعاد اسطيفان
أضف رد جديد

العودة إلى ”منتدى الشعر“